منتدى الندا لكل ما هو جديدومفيد لكل أفراد الأسرة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التخريب عند الأطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
dodo
عضو برونزى
عضو برونزى
avatar

عدد الرسائل : 176
تاريخ التسجيل : 24/09/2008

مُساهمةموضوع: التخريب عند الأطفال   الجمعة أكتوبر 31, 2008 8:51 am

يعد نزوع الأطفال نحو التخريب من المسائل التي تعاني منها غالبية الأسر حيث يتسبب في كثير من الأحيان بإيجاد المتاعب والأضرار للأسرة والمجتمع.
ويلاحظ أن الأطفال ما إن يقع نظرهم على شيء سواء في خلوتهم أو مع الآخرين حتى يبادروا إلى تخريبه وتحطيمه.
ولا يعني هذا أنهم يتصفون بالغباء دائماً بل قد تكون درجات عالية من الذكاء لكنهم رغم ذلك يقدمون على مثل هذه الأفعال التي لا يستسيغها عاقل.
ومن صفاتهم أنهم يسعون دائماً إلى تخريب كل ما تقع عليه أعينهم فتراهم أحياناً يمزقون قطعة قماش تكون في متناولهم أو يحطمون صحناً أو يمزقون أوراق الجدران ويعبثون بستائر البيت وبالكتب وما شابه ذلك.


فيما يخص أسباب ودوافع التخريب لدى الأطفال لا بد من تناولها على النحو الآتي:
أ ـ الأسباب النفسية:
في الواقع أن نزعة التخريب عند الأطفال جذوراً نفسية فالطفل لا يقدم على التخريب عملياً إلا بعد أن يكون قد ورد على ذهنه وخطط له مع نفسه ومن شأن شعور الطفل بحاجة إلى شيء ما والحرمان من شيء أن يدفعه إلى التخريب ونشير فيما يلي إلى بعض هذه الأسباب:
1 ـ التحري
قلنا أن الطفل يلجأ أحياناً إلى التخريب بسبب حب التحري والتقصي ومعرفة حقيقة الأشياء دون أن يقصد التخريب لذاته.
2 ـ الحساسية:
الطفل بطبيعته حساس إزاء الأشياء التي يراها أمامه ومن مقتضيات نموه هو سعيه إلى البعث بالأشياء وتجريبها وأحياناً تخريبها.
3 ـ الخيال الطفولي:
في بعض الأحيان يعبث الأطفال بشيء ما بهدف إرضاء خيالاتهم الطفولية لأن الأطفال يتمتعون بقدرة فائقة على التخيل ومن هنا فإنهم قد يقدمون على التخريب من أجل تحقيق أوهامهم وتخيلاتهم.
4 ـ حب الاستفراد:
وقد يلجأ الطفل إلى التخريب أحياناً بسبب رغبته في الاستفراد بتملك شيء معين دون أن يستطيع تحقيق ذلك وفي الواقع كأنه يقول بذلك
5 ـ الاضطراب:
وأحياناً قد يمارس الطفل التخريب بسبب نوع من الاضطراب النفسي الذي يخرجه عن توازنه ويفقده السيطرة على إرادته.

ب-الأسباب العاطفية
الكثير من الممارسات التخريبية لها أسباب وجذور عاطفية وبعبارة أخرى يلجأ الطفل أحياناً إلى ممارسة التخريب لأن شيئاً ما يجرح عواطفه ويمكن الإشارة في هذا المجال إلى مسائل عديدة منها:
1ـ إفراغ الانفعالات:
يلجأ الأطفال أحياناً إلى التخريب بهدف إفراغ انفعالاتهم النفسية وهذه المسألة تعد من وجهة النظر العلمية نوعاً من رد الاعتبار. فمثلاً يلجأ الطفل الغاضب بسبب التأنيب أو التوبيخ أو الضرب إلى التخطيط في عالمه الخيالي للثأر ورد الاعتبار لكنه عندما يعجز عن تنفيذ مخططه في الواقع يندفع بشكل لا إرادياً إلى ممارسة الشغب والتخريب للتنفيس عن غيضه.
2ـ الحسد:
وأحياناً يقدم الطفل على التخريب تعبيراً عن الحسد والاحتجاج على اهتمام الآخرين بطفل آخر أكثر منه.
3ـ اليأس: الطفل يبني عادة آمالاً كبيرة على أبويه ويعتبرهما الملجأ الأول والأخير في حياته ومن هنا إذا شعر في وقت ما انهما لا يعيرانه أهمية ويبخلان عليه بالعطف والمحبة يصاب باليأس والإحباط ولا يعد يكترث لعواقب أفعاله وتصرفاته.
4ـ إظهار الغضب:
كيف يعبر الطفل الغاضب من والديه وذويه عن غضبه؟ في بعض الحالات يكون الطفل غاضباً بشدة ولا تسعفه ألفاظه للتعبير عن غضبه بالكلام فيلجأ للتعبير عن ذلك إلى ارتكاب أشد الأفعال التخريبية.

ج ـ الأسباب الاجتماعية:
1 ـ العلاقات غير الطبيعية:
يدل اندفاع الطفل نحو ممارسة العنف والتخريب أحياناً على عدم سيادة علاقات طبيعية في الأسرة التي يعيش في وسطها بمعنى عدم انسجام الأبوين وبقية أعضاء الأسرة وحصول المشاحنات والشجار المستمر بينهم ،الأمر الذي يقلق الطفل بشدة ويدفعه إلى التعبير عن غضبه وعدم رضاه عن ذلك باللجوء إلى أعمال الشغب والتخريب.
2 ـ العقاب الشديد:
إن من شأن العقاب الشديد والمفرط أن يوتر أعصاب الطفل ويدفعه إلى البحث عن سبيل ينفس من خلاله عن كبته النفسي ومن هنا فإنه يبادر إلى التخريب والإيذاء تعبيراً عن رفضه لهذه الحالة.
3 ـ الاضطرار:
يجد الطفل نفسه أحياناً في وضع حرج لا يعرف سبيلاً للتخلص منه فيلجأ مضطراً إلى ممارسة الشغب والتخريب ويمكن ملاحظة هذه الحالة عند الأطفال الذين يجبرون على حضور مجلس ما في الوقت الذي يكونون فيه راغبين في الخلود إلى النوم والراحة أو عند أولئك الذين يوضعون في المدرسة من دون رغبة منهم في ذلك.
4 ـ التسلية:
وأحياناً يحصل التخريب بهدف التسلية وملء الفراغ فعندما لا يجد الطفل ما يشغل به نفسه بينما يكون الآخرون منهمكين في أعمالهم يلجأ إلى التخريب لاشغال نفسه.
ومن مظاهر هذه الحالة: التخطيط والكتابة على الجدران والعبث بالكراسي والمناضد وهو بالطباع يجيد التخريب لكنه لا يجيد الإصلاح.
5 ـ لفت الأنظار:
هذه المسألة نفسية واجتماعية في نفس الوقت فعندما يجد الطفل أبويه وذويه منهمكين في شؤونهم أو يتجاذبون أطراف الحديث مع بعضهم وليس هناك من يعيره أهمية يشعر بالحاجة إلى لفت نظرهم بنحو وآخر فيلجأ إلى العبث والتخريب ويمكن ملاحظة هذه الحالة عند الأطفال الصغار أكثر من غيرهم.
6 ـ محو آثار الخطأ:
يلاحظ أحياناً إن الطفل يرتكب خطأ معيناً فيتصورانه سيعاقب عليه فيلجأ إلى التخريب عن جهل بهدف محو آثار خطئه.منقول


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التخريب عند الأطفال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ELNADA :: منتديات الأسرة :: منتدى النونو-
انتقل الى: